Al Idari Magazine
 
 
   
   









 
   
تحقيق
    
واجبات أخلاقية وإنسانية
    
خلال مشاركة وزيرة التخطيط والتعاون الدولي في الأردن الدكتورة ماري قعوار كمتحدثة رئيسية في الجلسة الخاصّة بإطلاق تقرير البنك الدولي حول "حركة السوريين وتنقلهم: تحليل اقتصادي واجتماعي" المنعقدة على هامش اجتماعات البنك الدولي التي عقدت في واشنطن.. قالت الدكتورة قعوار: إنّ عدد اللاجئين السوريين في الأردن، بعد مرور ما يزيد عن ثمانية أعوام على الأزمة السورية بلغ 1.36 مليون لاجئ سوري.. 90 بالمئة منهم خارج المخيّمات و10 بالمئة في مخيّمات اللاجئين.. فيما تقول "المفوضية السامية لشؤون اللاجئين" إنّ عدد اللاجئين السوريين المسجلين لديها في أراضي المملكة يبلغ نحو 670.000 لاجئ.

وأضافت الدكتورة قعوار: على الرغم من التحديات الاقتصادية الجمة الناتجة عن استضافة اللاجئين السوريين إضافة إلى الضغط على البنى التحتية، وعلى الرغم من أنّ الأردن غير موقع على اتّفاقية اللجوء لعام 1951، فإنه ما زال مستمراً في واجباته الأخلاقية والإنسانية تجاه اللاجئين، حيث إنّ الأردن ملتزم بموقفه المبني على المعايير الدولية التي تنصّ على أنّ العودة يجب أن تكون عودة طوعية، بتوفر شروط الأمن والأمان في بلدهم سورية.