Al Idari Magazine
 
 
   
   









 
   
تحقيق
    
تراجع القيمة السوقية
    
تراجعت القيمة السوقية لـ"بوينغ" بمقدار 34 مليار دولار في غضون أسبوعين من تحطم الطائرة الإثيوبية في آذار/ مارس 2019.. ورغم أن "إيرباص" قد تبدو أنها مستفيدة من أزمة "بوينغ" إلا أنها أعلنت مؤخراً عن طلب صاف سلبي للأشهر الثلاثة الأولى من عام 2019 بعد إلغاء أكثر من 100 طلبية على طائراتها، لتبقى "بوينغ" متقدمة على منافستها الأوروبية.. وأصبحت "بوينغ" في بؤرة هجوم وجدل بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة بعد أن أسفر تحطم طائرتين خلال خمسة أشهر فقط عن مقتل 346 شخصاً..

حيث تحطمت طائرة "ليون إير" الأندونيسية التي كان على متنها 189 شخصاً منهم ثمانية من أفراد الطاقم، بعد نحو ربع ساعة من إقلاعها من مطار جاكارتا باتجاه بانغكال بينانغ في تشرين الأول/ أكتوبر 2018..في حين شهد شهر آذار/ مارس 2019 تحطم طائرة "الخطوط الأثيوبية" من نفس الطراز بعد دقائق من إقلاعها من أديس أبابا باتجاه نيروبي وقتل على متنها 157 شخصاً.. وما زال من غير الواضح متى سيسمح للطائرة 737 MAX بالتحليق مرة أخرى.