Al Idari Magazine
 
 
   
   









 
   
أخبار
    
40 ألف متسابق.. قمة الخير والتسامح في ماراثون زايد
    
تحولت النسخة 15 التي أسدل عنها الستار مؤخراً إلى احتفالية خاصة بمناسبة تزامنها مع مبادرة "عام التسامح" حيث شهدت أعلى نسبة مشاركة بتجاوز أعداد المشاركين لـ40 ألف متسابق، وكانت التوقعات في محلها في هذا الاتجاه، حيث إن باب الاشتراك الرسمي تم إغلاقه قبل شهرين كاملين من موعد السباق للمرة الأولى في تاريخ الحدث، الذي تم تدشينه في عام 2005.

وسجل الكيني الجديد ماثيو كيميلي اسمه في مقصورة الشرف عندما حسم لقب السباق مسجلاً 27.45 دقيقة، بفارق 22 ثانية عن وصيفه الإثيوبي جيرما جيبري، بينما جاء الكيني ادوين كيبيتشي ثالثاً بفارق 36 ثانية عن البطل.. ولدى السيدات، لم تستطع بوذي ديريبا بطلة 2018 المحافظة على لقبها وتراجعت للمركز الثالث بفارق كبير نسبياً عن مواطنتها البطلة سينبير تيفيري، التي سجلت 30.59 دقيقة تلتها الكينية مونيكا نجيجي بفارق 53 ثانية، والمنافسة بينهن كانت ثلاثية من البداية للنهاية وتم فيها تبادل المراكز مرات كثيرة إلى أن حسمتها البطلة في المرحلة الأخيرة.
وعقب انتهاء السباق تمت مراسم التتويج في أكبر ميادين حديقة "سنترال بارك" التي شارك فيها كل من الفريق الركن "م" محمد هلال الكعبي رئيس اللجنة المنظمة وخلف الحبتور، والعقيد محمد العامري نائب رئيس اللجنة المنظمة وممثل مؤسسة "هيلثي كيدني".. وفي تقليد جميل يعبر عن الشراكة الناجحة بين اللجنة المنظمة وشركة "رود رنر"، ومؤسسة "هيلثي كيدني" التي يذهب لها ريع السباق سنوياً تم تبادل الهدايا والدروع التذكارية بين الأطراف الثلاثة وسط تصفيق الحضور، وتم في نهاية مراسم التتويج السحب على الهدايا والجوائز المقدمة من الشركات الراعية من خلال السحوبات التي جرت على أرقام المشاركين، وجمهور الحضور في الحديقة، واستمتع الجمهور بعد ذلك بمعزوفات الفرقة الموسيقية، التي قدمت الكثير من الأغاني التي تجاوب معها الجمهور بالهتاف والرقص.