Al Idari Magazine
 
 
   
   









 

الغلاف     

   قوامها 3 عناصر رئيسية و44 مشروعاً و20 مذكرة تفاهم
"استراتيجية العزم" بين السعودية والإمارات
محور لقوة اقتصادية عالمية  

    
  سيمون سمعان
وقعت الرياض وأبوظبي مؤخراً 20 مذكرة تفاهم، على هامش الاجتماع الأول للمجلس التنسيقي السعودي- الإماراتي، والذي انعقد في جدة، وجرى خلاله الاتفاق على آلية العمل المشتركة بين البلدين للسنوات الخمس المقبلة، من خلال اعتماد مجموعة من المشاريع النوعية.. وتهدف هذه المذكرات إلى إدخال مشاريع استراتيجية حيز التنفيذ، في إطار مبادرة "استراتيجية العزم" التي أطلقها البَلَدان لتعزيز العلاقات، وتطمح الاستراتيجية إلى إنشاء نموذج استثنائي للتكامل والتعاون بين السعودية والإمارات، من خلال تنفيذ مشاريع حيوية مشتركة.

تضم "استراتيجية العزم" 3 محاور رئيسية، وهي المحور الاقتصادي، والمحور البشري والمعرفي، والمحور السياسي والأمني والعسكري، وتحتوي على مبادرة لتحسين تجربة المواطن للخدمات الحكومية في البلدين، وإطلاق برنامج الرفاه السكني، بالإضافة إلى إطلاق سياسة تمكين القطاع المصرفي، وإنشاء صندوق استثماري للاستثمار في المشاريع المتوسطة والصغيرة بالمشاركة مع القطاع الخاص، وتعتبر المشاريع المستهدفة، مرحلة جديدة في التكامل السعودي- الإماراتي.
نموذج استثنائي للتعاون
تشكل استراتيجية الشراكة السعودية - الإماراتية، التي أطلق عليها اسم "استراتيجية العزم"، محوراً لقوة اقتصادية عالمية، وذلك من خلال دمج الخبرات الثنائية واختصار المسافة والزمن في الاستفادة من القدرات الهائلة التي يمتلكها البَلَدان، وتستهدف الاستراتيجية خلق نموذج استثنائي للتكامل والتعاون بين البلدين عبر تنفيذ حزمة من المشروعات الاستراتيجية المشتركة.